شبكة سنا الإخبارية

خبر : اعتصام حاشد للضباط المتقاعدين قسراً أمام المجلس الثوري برام الله

الخميس 13 سبتمبر 2018 الساعة 19:13 أخر تحديث( الخميس 13 سبتمبر 2018) الساعة 19:13 بتوقيت القدس المحتلة

158 مشاهدة

اعتصام حاشد للضباط المتقاعدين قسراً أمام المجلس الثوري برام الله

رام الله - سنا الإخبارية

نظم عدد كبير من الضباط المتقاعدين قسراً من أبناء المحافظات الشمالية مساء اليوم الخميس بالإعتصام أمام المجلس الثوري بمحافظة رام الله بالضفة الغربية المحتلة.

وتأتي هذه الخطوة تلبية للدعوة التي دعت إليها لجنة المتقاعدين قسرا ممثلة بمنسقها السيد ناصر شلون الذي حضر اجتماع مع كل من أعضاء مركزية فتح والمجلس الثوري وامناء سر الاقاليم اليوم الذي أكدوا فيه على دعمهم للقضية ولمطالبهم العادلة وقوفاً على قرار الرئيس محمود عباس والقاضي بإنهاء هذا الملف نهائيا وإعادة الحال إلى ماكان عليه قبل التقاعد القسري . 

وشكر المنسق العام للجنة الضباط المتقاعدين قسرا السيد ناصر شلون أمين سر المجلس الثوري ماجد الفتياني على تلبية الدعوة وعلى حسن الضيافة وكذلك عبر عن احترامه وتقديره الكبير الأخوة امناء سر الاقاليم على مواقفهم المتقدمه في دعم واسناد قضية المتقاعدين 

وطالب شلون الأخوة في اللجنة المركزية لحركة فتح الوقوف عند مسؤولياتهم تجاه أبناء الحركة الذين تعرضوا لهذه المجزرة البشعة التي ارتكبت بحق مناضلين شرفاء دون وجه حق او معايير صحيحة على الاطلاق مطالباً إياهم بالتدخل السريع لوقف هذا النزيف القاتل في جسم شرفاء فتح وعائلاتهم.

وأكد أن هذه الخطوة التي قام بهاء هؤلاء الضباط من أبناء فتح سيتبعها خطوات أخرى وعلى الأرض في الأيام القليلة القادمة، إن لم يكن هناك إنهاء فوري لهذا الملف الذي طال التسويف والمماطلة فيه.

وقال أن هنالك جهات تعمل على تأجيج الوضع الداخلي الفلسطيني الذي هو أحوج ما يكون إلى تضافر الجهود وتمتين الجبهة الداخلية لمواجهة كل الضغوطات والمؤامرات التي تمارس وتحاك ضد شعبا وعلى رأسها رمز شرعيتنا فخامة الأخ الرئيس ابو مازن .

وأكد أن هؤلاء الضباط بحسهم الوطني ووعيهم النضالي طيلة هذه الفترة التي امتدت اكثر من أربعة أشهر بأنهم لن يسمحوا بأن يكون عنوانهم إلا فلسطين بقائدها فخامة الرئيس محمود عباس والسير خلفه داعمين لتوجهه مدركين في ذات الوقت ان التصعيد لا يخدم احد لذلك دعوا كل الحريصين والأوفياء بالعمل على إنهاء هذا الملف الظالم وإنصاف الضباط الذين حملوا الأمانة من البداية وإعادة الإعتبار لهم ولعائلاتهم.

المصدر : شبكة سنا الإخبارية
تحميل المزيد
Hotelsсombined 245 countries