شبكة سنا الإخبارية

7 الشروط للتعامل مع الحكومة الفلسطينية في ضوء المصالحة

الكابينيت يقرر عدم التفاوض مع أي حكومة تضم حماس

الأربعاء 18 أكتوبر 2017 الساعة 03:44 أخر تحديث( الأربعاء 18 أكتوبر 2017) الساعة 04:45 بتوقيت القدس المحتلة

423 مشاهدة

الكابينيت يقرر عدم التفاوض مع أي حكومة تضم حماس

القدس المحتلة

قرر ما يسمى بـمجلس الوزراء السياسي الأمني المصغر "الكابينيت"، مساء الثلاثاء، عدم الدخول في مفاوضات مع أي حكومة فلسطينية تضم حركة حماس.

و أعلن وزير التعليم "الإسرائيلي" ورئيس حزب "البيت اليهودي" نفتالي بينيت، أن الحكومة "الإسرائيلية" لن تتفاوض مع حكومة فتح وحماس، في حال تم الاتفاق على استئناف المفاوضات مع الجانب الفلسطيني، حسب ما نقل عنه الموقع الاخباري العبري (0404) اليوم الثلاثاء.

وتساءل بينيت قائلا "هل سيكون الأمريكيون على استعداد للتعامل مع أي حكومة يكون بن لادن هو أحد أعضائها؟ وهذا هو بالضبط ما نتعامل معه اليوم ... يجب أن نفهم أن فتح والسلطة الفلسطينية وقعتا اتفاقا مع حماس بقيادة اثنين من الإرهابيين يحيى السنوار وصالح العاروري، مهندس عملية خطف وقتل ثلاثة شبان "إسرائيليين" قبل ثلاثة أعوام".

وقال بينيت "إننا لا نتحدث عن حكومة وحدة وطنية، بل عن حكومة إرهابية وطنية، ومن الواضح أن "إسرائيل" لن تتفاوض ولن يتم التعامل مع مثل هذه الحكومة".

وكان رئيس وزراء الاحتلال "الإسرائيلي"، بنيامين نتنياهو، أكد أنه  "لن يعترف" باتفاق المصالحة المُوقع بين "حماس" و"فتح"، مشددًا في الوقت ذاته على أن حكومته "لن تقطع علاقتها مع السلطة الفلسطينية".

وقال مكتب رئيس الوزراء فى بيان "ان الحكومة الاسرائيلية لن تواصل اجراء مفاوضات دبلوماسية مع حكومة فلسطينية تعتمد على حماس وهى منظمة ارهابية تدعو الى تدمير اسرائيل طالما انها لم توافق على الشروط التالية" الموافقة على شروط الرباعية، ونزع سلاحها واعادة الجنود والمدنيين المحتجزين في غزة والسيطرة الأمنية الكاملة للسلطة الفلسطينية في قطاع غزة بما في ذلك المعابر ومنع عمليات التهريب وقطع حماس علاقتها بإيران وعدم تدفق الأموال والمساعدات الإنسانية إلى غزة  الا فقط من خلال السلطة الفلسطينية والآليات المنشأة لهذا الغرض "

وقد وضع الكابينيت 7 الشروط للتعامل مع الحكومة الفلسطينية في ضوء المصالحة

 سلسلة من الإجراءات والاشتراطات للتعامل الإسرائيلي مع الحكومة الفلسطينية في ضوء تطورات المصالحة بين حركتي فتح وحماس.

واشترط الكابينت للتعامل مع الحكومة الفلسطينية التي تضم حركة حماس، أن تعترف الحركة بـ(إسرائيل) وان تعمل الحركة على نبذ ما وصفوه بـ(الإرهاب)، وضرورة نزع سلاحها، وفقاً لشروط الرباعية الدولية.

كما، واشترط الكابينت بضرورة إعادة الإسرائيليين المحتجزٍين في قطاع غزة، مع ضرورة قيام السلطة الفلسطينية ببسط سيطرتها الأمنية الكاملة على قطاع غزة بما في ذلك على المعابر ومنع تهريب الأسلحة إلى القطاع،  وشدد على ضرورة قيام السلطة بمواصلة العمل على إحباط البنى التحتية للمقاومة في الضفة المحتلة.

كما، وشدد الكابينت على ضرورة قطع العلاقات القائمة بين حماس وإيران.

وجاء من ضمن إجراءات الاحتلال للتعامل مع الحكومة الفلسطينية، ضرورة تحويل الأموال والمساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة فقط عن طريق السلطة الفلسطينية والأجهزة التي أقيمت خصوصا لهذا الغرض.

المصدر : شبكة سوا للجميع
تحميل المزيد